إن شاء الله نشوفك وزير!

عندما يحقق أحدنا شيئا ما في حياته مثل شهادة علمية أو منصب في شركة أو مؤسسة حكومية تسمع الكثير من العبارات مثل “منها للأعلى” أو “عقبال الدكتوراه” أو “إن شاء الله نشوفك …” و ضع مكان النقاط أعلى رتبة وظيفية. و لكن هل فعلا يجب أن يكون هذا المسار هو المسار المفضل للجميع لدرجة أننا نبارك و ندعو لأصدقائنا و أقاربنا تلقائيا بمثل ذلك دون التفكير في هل فعلا هذه هي رغبتهم و هل فعلا يناسبهم؟! هل فعلا سيجدون سعادتهم و يحققون إنجازات مفيدة لأنفسهم و مجتمعاتهم لو استجيبت تلك الدعوات؟!

تجدر الإشارة إلى نقطة متعلقة و هي أن المناصب تحمل معها الكثير من المسؤوليات لذلك لعلنا عند تهنئة الشخص و الدعوة له بالوصول لأعلى الهرم  أن لا ننسى أيضا أن نشفق عليه ولو قليلا لما ينتظره من مسؤوليات!

أضف تعليقاً